لماذا عيد الاضحى؟

!أنشر لأصدقائك

العيد رحمة

صيام يوم عيد الأضحى

يحرُم على المسلم صيام يوم عيد الأضحى، وكذلك يوم عيد الفطر، فقد رُوي عن أبي سعيد الخدري أنّه قال: (نَهَى النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَنْ صَوْمِ يَوْمِ الْفِطْرِ وَالنَّحْرِ)،[٤] ويحرُم كذلك صيام أيّام التشريق الثلاثة؛ أيّ الحادي عشر والثاني عشر والثالث عشر من شهر ذي الحجّة، ويُستثنى من ذلك الحاجّ القارن أو المُتمتّع الذي لم يجد هدياً، فيجوز له صيام أيّام التشريق حتى لا يفوته موسم الحجّ قبل الصيام.[٥

العيد رحمة

الحكمة من ذبح الأضحية

شرع الله -تعالى- الأضحية لحكمٍ كثيرةٍ، منها:

إحياء سُنّة النبي إبراهيم عليه السلام، لقوله تعالى: (ثُمَّ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ أَنِ اتَّبِعْ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفًا)،[٢] وقال ابن الجوزي: “إنّ الإتباع يكون في جميع ملته، وقد أمرنا الله باتّباعه؛ لسبقه إلى الحقّ”. تعلّم الصبر والامتثال لأوامر الله تعالى، فالمسلم حين يضحّي يتذكّر تضحية وثبات إبراهيم لما أمره الله بذبح ابنه، وتقديمه لطاعة الله على كلّ شيءٍ. التوسعة على الناس، وخاصةً الأهل والأقارب، وذلك ممّا يزيد المحبة بين المسلمين. شكر الله على نعمه، كما أنّ في الأضحية اعترافاً لله بفضله ونعمه

اقرأ المزيد من خلال الزر اسفل